هل الورم الليفي يكبر؟ وما علاقة الاورام الليفية بالحمل؟

  • نعم ، قد تكبر الاورام الليفية في حجمها أو تقل أو حتى تختفى علي مدار سنوات ،وقد يوجد لدى المرأة ورم ليفي واحد أو مجموعة من الأورام ذات أحجام مختلفة. 
  •  الأورام الليفية هي أورام حميدة تنمو في الرحم أو علي جدار الرحم أو في عنق الرحم  وتعد الأورام الليفية الرحمية شائعة جدًا. حوالي 20 إلى 80 في المائة من النساء يصبن بهذه الأورام غير السرطانية حتي سن الخمسين ، و 30 في المائة من النساء في المرحلة العمرية بين 25 و 44 يعانون من أعراض الأورام الليفية. وهذا يعني أن الأورام الليفية الرحمية تكون شائعة خلال سنوات الإنجاب للمرأة.

حجم الاورام الليفية

هل الورم الليفي يكبر مع الحمل؟

في حالة حدوث الحمل تزداد نسبة الهرمونات النسائية وبخاصة هرمون الاستروجين وهو المتهم الاول في ظهور ونمو اورام الرحم الليفية. مما يسبب كبر وزيادة عدد الاورام الليفية خلال فترة الحمل. لكن هناك بعض الحالات ونسبتها ليست بالقليلة يتحسن لديهن وضع اورام الرحم الليفية بعد الحمل وهذا الامر ليس له تفسيرات علمية مؤكدة إلى الان.

هناك مضاعفات محتملة في حالة وجود اورام ليفية للحامل منها

لن تعاني معظم النساء من أي آثار بسبب الأورام الليفية أثناء الحمل. ومع ذلك تشير الاحصاءات إلى أن من 10 إلى 30 في المائة من النساء المصابات بالأورام الليفية يحدث لهن مضاعفات أثناء فترات الحمل تتمثل في:

  • الاحساس بالالم : لاحظ الباحثون أن المضاعفات الأكثر شيوعًا للأورام الليفية أثناء الحمل هي الألم ويظهر في أغلب الأحيان عند النساء المصابات بأورام ليفية أكبر من 5 سنتيمترات وغالبا ما يكون ذلك في الثلث الأخير من الحمل.
  • نمو الجنين : تحدث مشاكل في نمو الجنين بشكل طبيعي بسبب قلة المساحة المتاحة له داخل الرحم. غالبا ما يكون في حالات اورام الرحم الليفية كبيرة الحجم.
  • انفصال المشيمة: يحدث هذا عندما تنفصل المشيمة عن جدار الرحم بسبب انسدادها بواسطة ورم ليفي وهذا يقلل من الأكسجين والمغذيات الحيوية التى تصل للجنين.
  • الولادة المبكرة: قد يؤدي الألم الناتج عن الأورام الليفية إلى تقلصات الرحم ، مما قد يؤدي إلى الولادة المبكرة.
  • الولادة القيصرية: النساء المصابات بالأورام الليفية أكثر عرضة بست مرات للولادة القيصرية من النساء اللواتي لا يعانين من هذه الأورام.
  • الإجهاض: تشير الأبحاث إلى أن فرص الإجهاض تتضاعف عند النساء المصابات بالأورام الليفية.

حجم الورم الليفي الطبيعى

اورام الرحم الليفية وعلاقتها بتاخر الحمل

  • يمكن للعديد من النساء المصابات بالأورام الليفية الحمل بشكل طبيعي. وغالبا لا يحتاجون إلى علاج دوائي خلال فترات الحمل ،ومع ذلك في بعض الحالات  يمكن أن تؤثر الأورام الليفية على الخصوبة وحدوث الحمل بشكل طبيعي. على سبيل المثال الأورام الليفية التى تنمو في تجويف الرحم ، تزيد من خطر الإصابة بالعقم أو فقدان الحمل.
  • يمكن ان تسبب الاورام الليفية انسداد في قنوات فالوب مما يعيق وصول الحيوانات المنوية للبويضة أو حتي تمنع وصول البويضة المخصبة إلى تجويف الرحم بعد تخصيبها.

على الرغم من ان اورام الرحم الليفية قد تكون سببا في تاخر الحمل الا ان هناك اسباب اخرى اكثر شيوعا تسبب العقم اكثر بكثير من الاورام الليفية. لذلك ينصح في حالة التاكد من وجود اورام ليفية استبعاد الاسباب الاخري والتي قد تكون سبب لتاخر حدوث الحمل.

كيف يتم علاج الأورام الليفية أثناء الحمل؟

  • خلال فترة الحمل يكون علاج الأورام الليفية الرحمية محدودًا بسبب المخاطر التي قد يتعرض لها الجنين. يمكن للطبيب المعالج وصف الراحة في الفراش ومسكنات الآلام الخفيفة لمساعدة الأمهات الحوامل على تحمل أعراض الأورام الليفية.
  • في حالات نادرة جدًا ، يمكن إجراء استئصال الورم العضلي لدى النساء وغالبا ما يكون ذلك في النصف الثاني من الحمل. يقوم الجراح بازالة الاورام الليفية من الرحم مع ضرورة المحافظة عليه سليما. اما الاورام الليفية الموجودة داخل تجويف الرحم لا يمكن التعامل معها جراحيا حتى لا تسبب خطورة على الجنين.

حجم الورم الليفي

علاج اورام الرحم الليفية المسببة للعقم وتاخر الحمل

  • استئصال اورام الرحم الليفية جراحيا أو بالمنظار. وذلك في الحالات المؤكدة بان سبب تاخر الحمل هو نمو اورام ليفية. يجب الانتظار فترة لا تقل عن ثلاثة اشهر لمحاولة حدوث حمل حتى لا تحدث مضاعفات. غالبا ما تكون الولادة قيصرية في هذه الحالة وذلك لصعوبة الولادة الطبيعية بسبب عملية استئصال الاورام الليفية وتاثيرها على الرحم.
  • حبوب منع الحمل الهرمونية والتى تعمل على تقليص حجم الاورام وقلة عددها. ولكن لن يحدث حمل في الغالب أثناء تناول تلك العلاجات ولكن بعد تحسن وضع الاورام الليفية يمكن للسيدة عدم تناول تلك الادوية تحت اشراف طبي لكى تتمكن من حدوث الحمل.
  • اللولب الهرموني وهو يساعد على تقليل هرمون الاستروجين مما يساعد في علاج اورام الرحم الليفية أو حتى تحسين حالتها. حاله حال ادوية منع الحمل لن يحدث حمل أثناء وجوده ولكن بعد خلعه يمكن الحمل بشكل طبيعي.
  • علاج الاورام الليفية من خلال غلق الاوعية الدموية المغذية للاورام من خلال القسطرة.